الأخبار المالية

ربع

عام

01-11-2016 عقود جديدة لإنشاء محطات معالجة مياه صرف صحي في نيودلهي وبنغالور وفلسطين

"باسافانت للطاقة والبيئة" تفوز بـ 3 مشاريع رئيسة بقيمة  246مليون درهم في الهند وفلسطين

 

[ الإمارات، 1 نوفمبر2016 ]- أكدت "دريك آند سكل إنترناشيونال" (DSI)، الشركة الرائدة إقليمياً في مجالات الهندسة والمشتريات والبناء والتعهيد ، فوز "باسافانت للطاقة والبيئة" (PE&E)، الشركة الألمانية الفرعية والمملوكة لها بالكامل، بـ 3 عقود بقيمة إجمالية تبلغ  246مليون درهم إماراتي، لبناء محطات معالجة مياه صرف صحي تتوزع بين نيودلهي وبنغالور في الهند وغزة في فلسطين.

 

وبموجب أحكام العقود الجديدة، ستتولى "باسافانت للطاقة والبيئة" مسؤولية تنفيذ أعمال "الهندسة والمشتريات والتكليف" (EPC) لمحطات معالجة مياه الصرف الصحي، إلى جانب الإشراف على أعمال التصميم والمشتريات والتركيب والتكليف وإدارة عمليات الصيانة للمحطات. وتعتزم الشركة تنفيذ العقود الجديدة في إطار إتفاقية مشتركة مع كل من "لارسن آند توبرو" (Larsen & Toubro)  في نيودلهي و"شركة مسعود وعلي للمقاولات" (MACC) في فلسطين.

 

وقال كريس  فيومي، مدير عام "باسافانت للطاقة والبيئة": "تكتسب العقود الجديدة أهمية عالية باعتبارها دفعة قوية لمساعينا الرامية إلى تعزيز حصتنا السوقية ضمن أسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا، بالاستفادة من خبرتنا العالمية الواسعة وتقنياتنا المتقدمة التي تعزز موقعنا القوي في مصاف الشركات العالمية الرائدة في مجال معالجة المياه العادمة. ونتطلع بثقة وتفاؤل حيال مشاريعنا المرتقبة في الهند وفلسطين، بالتزامن مع الزخم الكبير الذي يحظى به قطاع معالحة مياه الصرف الصحي ضمن أسواقنا الرئيسة، ليفتح بذلك المجال واسعاً أمامنا لتحقيق نتائج إيجابية لافتة في المستقبل القريب."

 

وتعد "باسافانت للطاقة والبيئة" شركة عالمية رائدة في مجال معالجة مياه الصرف الناجمة عن النشاطات البلدية ورواسب التكرير ومياه الصرف الصحي والصرف الصناعي. وتشتهر الشركة، التي تتخذ من فرانكفورت في ألمانيا مقراً لها، بتصميم وتركيب أبرز محطات معالجة المياه العادمة حول العالم، والتي تعمل حالياً على معالجة أكثر من 1 مليون متر مكعب من المياه فضلاً عن توليد أكثر من 600 ميغاواط من الكهرباء عبر أوروبا ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا.

 

 



10-10-2016 "دريك آند سكل إنترناشيونال" تعيّن وائل علان رئيساً تنفيذياً جديداً

خلدون الطبري يواصل دعم مسيرة النمو بصفة عضو ونائب رئيس مجلس الإدارة و عضو في اللجنة التنفيذية

 

[ الإمارات، 10 أكتوبر 2016] - أعلنت "دريك آند سكل إنترناشيونال" (DSI)، الشركة الرائدة إقليمياً في مجال الهندسة والمشتريات والبناء والتكليف، الموافقة على استقالة السيد خلدون الطبري من منصبه في الشركة كرئيس تنفيذي  و تعيين السيد وائل علان، الذي يشغل حالياً منصب المدير التنفيذي للعمليات، بصفة الرئيس التنفيذي الجديد للشركة على أن يبدأ مهامه رسمياً اعتباراً من 10 أكتوبر/تشرين الأوّل 2016. وتأتي هذه الخطوة لتختتم المرحلة النهائية من العملية الانتقالية للإدارة العليا، التي استمرت على مدى 6 أشهر بعد أن بدأت مع تعيين علان في منصب المدير التنفيذي للعمليات في النصف الأوّل من العام الجاري علما بأن السيد خلدون طبري كان قد تقدم باستقالته لمجلس الادارة كرئيس تنفيذي  في شهر اغسطس 2016 و قام المجلس بتعليق استقالته لحين إنهاء تعيين رئيس تنفيذي جديد للشركة.

 

وسيتسلّم وائل علان مهام الرئيس التنفيذي من خلدون الطبري، الذي سيواصل الإسهام في مسيرة "دريك آند سكل إنترناشيونال" من خلال مركزه كعضوغير تنفيذي في مجلس الإدارة، ونائب رئيس مجلس الإدارة و عضو في اللجنة التنفيذية في الشركة وأحد كبار المساهمين.

 

ويمثّل اختيار علان لتولي منصب الرئيس التنفيذي الجديد لـ "دريك آند سكل إنترناشيونال" إضافة نوعية إلى الشركة، كونه أحد أهم الشخصيات المعروفة ضمن قطاع الإنشاء، مدعوماً بمسيرة مهنية حافلة بالنجاح على مدى أكثر من 26 عاماً من الخبرة الدولية الواسعة في مجال الإدارة والهندسة والمشتريات والبناء ضمن أسواق الشرق الأوسط والولايات المتّحدة الأمريكية وأوروبا والشرق الأقصى.

 

وقبل انضمامه إلى "دريك آند سكل إنترناشيونال"، شغل علان منصب الرئيس التنفيذي لـ "أركاديس الشرق الأوسط" (Arcadis Middle East). كما تولّى علان، خلال مسيرته المهنية، العديد من المناصب القيادية في أبرز الشركات الإقليمية والدولية، بما فيها "هايدر للاستشارات" (Hyder Consulting) و"سكانسكا الأمريكية للمباني" (Skanska USA Buildings) و"واشنطن جروب إنترناشيونال" (Washington Group International) و"ريثيون" (Raytheon Engineers and Constructors) وغيرها.

 

وتعليقاً على الخطوة، قال ماجد الغرير، رئيس مجلس إدارة "دريك آند سكل إنترناشيونال": " نقدر ما قدّمه خلدون الطبري من مساهمات قيّمة كان لها الأثر الأكبر في دفع مسيرة النمو والريادة التي تقودها "دريك آند سكل إنترناشيونال". ومما لا شك فيه بأنّ بصماته الإيجابية ستمثّل دعامة متينة ومصدر إلهام للإدارة الجديدة لمواصلة الخطط التوسعية الطموحة في المستقبل. ويسرّنا الاستمرار في الاستفادة من الخبرة القيادية العالية والمهارات الإدارية المتميّزة التي يتمتع بها الطبري من خلال موقعه كنائب لرئيس مجلس الإدارة، في سبيل قيادة الشركة نحو آفاق جديدة من النمو لا سيّما في أعقاب إتمام عملية إعادة الهيكلة الإدارية، التي ستكون لها نتائج إيجابية ملموسة في المستقبل."

 

وأضاف الغرير: "إنّنا على ثقة تامة بأنّ تولي وائل علان منصب الرئيس التنفيذي الجديد سيمثّل خطوة نوعية باتجاه تعزيز الكفاءة التشغيلية وتحسين الأداء والحفاظ على قوة "دريك آند سكل إنترناشيونال" في ظل التحديات الراهنة التي تشهدها الأسواق الإقليمية والدولية. ونتطلع إلى ما سيقدّمه علان من إنجازات نوعية خلال المرحلة المقبلة، بالاستفادة من رؤيته الاستشرافية وخبرته الدولية الممتدة على مدى أكثر من  ستة وعشرين عاماً في مجال الهندسة والإدارة."

 

من جهته، قال خلدون الطبري: "يشرّفني تسليم المهام القيادية إلى وائل علان، الذي أثق بأنه سيبدأ مرحلة جديدة من النمو والتميّز في تاريخ "دريك آند سكل إنترناشيونال". وأؤمن من جانبي بأنّ الوقت قد حان لتبني منهجيات إدارية ذات طابع جديد، بالتزامن مع الاحتفال باليوبيل الذهبي لبدء عملياتنا التشغيلية في منطقة الشرق الأوسط منذ خمسون عام. وممّا لا شك فيه بأنّ "دريك آند سكل إنترناشيونال" ستواصل السير بخطى ثابتة على درب النمو، مستندةً في ذلك إلى الأسس القويّة التي قامت عليها، في الوقت الذي يستمر فيه عملاؤنا ومساهمونا في تقدير إنجازاتنا النوعية ضمن أسواقنا الرئيسية. وأودّ من جانبي أن أهنئ وائل علان بمهامه الجديدة، متمنياً له ولفريق العمل كل التوفيق في مساعيهم المستقبلية. وأتقدّم بجزيل الشكر والامتنان إلى رئيس وأعضاء مجلس الإدارة ومساهمينا وشركائنا وموظفينا على دعمهم الكبير، الذي شكّل مصدر إلهام رئيسي لنا للمضي قدماً في مسيرة النمو والنجاح والريادة."